English Türkçe العربية
تركيا

بعض الحقائق والأرقام الأساسية عن قطاع السياحة التركي

تمثّل تركيا حاليًا سادس أكثر الوجهات السياحية المفضلّة في العالم، وتجذب ما يقرب من 40 مليون سائحًا سنويًا.

أعدّ قطاع السياحة أهدافًا سنوية لاستقبال 50 مليون سائحًا والحصول على إيرادات بمبلغ 50 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2023.

وفقًا للمعلومات الصادرة عن وزارة الثقافة والسياحة، كان عدد المسافرين الأجانب القادمين إلى تركيا في عام2015 هو 39.4 مليون مسافر، في حين بلغ إجمالي العائدات لمجال السياحة في نفس العام 31.4 مليار دولار أمريكي.

معدل النمو في مجال السياحة التركية أعلى من المتوسط العالمي في السنوات الأخيرة.

وبحلول نهاية عام 2015، كانت هناك 13615 منشأة مسجلة للإقامة. وكانت هناك 9188 منشأة مرخصّة من قبل البلديات التابعة لها، بينما امتلكت 4427 منشأة متبقية تراخيص للعمل في مجال السياحة. يتجاوز إجمالي السعة الاستيعابية الشامل لهذه المنشآت 1250000.

يوجد حاليا 281 مشروعًا قيد الإنشاء ومن شأنها إضافة 74130 سريرًا مطلوبين بشكل كبير لزيادة عدد الأسرّة بتركيا.

أنطاليا هي المدينة الأكثر تفضيلاً في تركيا استنادًا إلى عدد الزوار الأجانب القادمين إليها. ولقد زارها السياح الأجانب بنسبة 34 في المائة في عام 2014، حيث تحوي ما يزيد عن 500 فندق بفئة 4 نجوم و 5 نجوم في مركز المدينة والبلدات المحيطة بها مثل كيماش وبيليك وكاس.

في عام 2015 كان هناك ما يزيد عن 165 من سلاسل الفنادق في تركيا وكانت هذه الفنادق مملوكة لمستثمرين دوليين بنسبة 15 في المائة.

تمتلك تركيا مساحة 7200 كم من الشريط الساحلي وتحتل المرتبة الثانية ضمن 38 دولة نظراً لأن 436 من شواطئها حائزة على شهادة العلم الأزرق؛ حيث لا يوجد سوى أسبانيا فقط التي لديها عدد أكبر من الشواطئ الحائزة على شهادة العلم الأزرق أكثر من تركيا. كما أن هناك أيضًا 22 مرسى للسفن حائز على شهادة العلم الأزرق في تركيا.

من حيث مقومات النهوض بالسياحة الحرارية الجوفية، تعتبر تركيا ضمن الدول السبع الكبرى في العالم وتحتل المرتبة الأولى في أوروبا من خلال وجود 1500 من الينابيع الحارة. وبلغت السعة الاستيعابية في مختلف المنتجعات الصحية الحرارية إلى 55140 إجمالاً.

تعد تركيا أيضًا وجهة ناشئة لمجال سياحة الجولف من خلال وجود 15 من المنتجعات السياحية المرخصة لممارسة رياضة الجولف. تتم تغطية معظم ملاعب الجولف في تركيا بعشب النجيل، الأمر الذي يجعله مثاليًا ليلائم مناخ البحر الأبيض المتوسط ويمكن اللعب عليه لفترة تزيد عن عقد من الزمان.

استنادًا إلى أرقام السياحة لعام 2015، قامت مجلة Euromonitor Internationalبتصنيف أفضل 100مدينة الأكثر زيارة في العالم، واحتلت أنطاليا المركز العاشر بعدد 11.1 مليون زائر أجنبي.

ونظرًا لما تتمتع به مدينة اسطنبول من الترابط العالمي المتزايد، حيث يرجع ذلك بنسبة كبيرة إلى موقعها الجغرافي المناسب، فهي تعتبر إلى حد كبير مركز الاهتمام مع تقدمها مؤخرًا إلى المركز الخامس للمدن الأكثر زيارة وفقًا لـ “مؤشر ماستركارد للمدن العالمية المقصودة” في عام 2015 من خلال استقبال ما يزيد عن 11.8 مليون زائر أجنبي ومحلي سنويًا.

أوضح تقرير تصنيفات المدن والبلدان الصادر عن الرابطة الدولية للاجتماعات والمؤتمرات (ICCA) لعام2014 احتفاظ مدينة اسطنبول بمكانتها ضمن أفضل 10 وجهات عالمية لإقامة المؤتمرات. وباحتلالها المرتبة الثامنة في العالم في عام 2014 من خلال إقامة 130 مؤتمرًا، فقد احتفظت مدينة اسطنبول الآن بموقعها ضمن أفضل 10 مدن منذ عام 2010.

توفر الحكومة التركية العديد من الحوافز وتنتهج سياسات تسهم في تقديم أسعار فائدة منخفضة وفرض معدلات ضرائب منخفضة بينما تعمل على إزالة أي حواجز بيروقراطية قد تعيق حركة الاستثمار في قطاع السياحة بشكلٍ حاسم.

بعد توقيع اتفاقية تعزيز السياحة العربية في تركيا من قبل رئيس المنظمة العربية للسياحة “بندر فهد الفهيد” و وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو”، بدأت مرحلة جديدة من العمل السياحي التركي العربي حيث كان من بنود الاتفاقية تحويل تركيا إلى مركز جذب للسياح العرب، يتوافد إلى تركيا حالياً مليونين و400 ألف سائح سنوياً من البلاد العربية يتوقع أن يصل العدد إلى 10 ملايين في السنوات القليلة القادمة.


Copyright 2016 TATO | All Rights Reserved

Designed by Maddarek.com